آفاق جديدة

إحصائيات موجزة

  • نسبة 47% من الشباب عبر أنحاء بلدان منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا ممن يتصلون بالإنترنت لديهم هواتف ذكية.
  • نسبة 81% من الشباب الذين يتصلون بالإنترنت في البحرين لديهم هواتف ذكية، وهي النسبة الأعلى في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.
  • نسبة 35% من الشباب الذين يتصلون بالإنترنت في دولة الإمارات العربية المتحدة لديهم كمبيوتر لوحي، مقارنة بنسبة 8% في جميع أنحاء منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

الملخص

  • بالنظر إلى الطلب المحتمل في المستقبل على الأجهزة المتصلة بالإنترنت، نرى أن التغيُّر واضح في التحول من أجهزة الكمبيوتر المكتبية والمحمولة إلى الهواتف الذكية وأجهزة الكمبيوتر اللوحي.
  • تأكيداً على هذا التغيُّر في استخدام الأجهزة، وعلى الرغم من أن استخدام الكمبيوتر اللوحي أقل كثيراً من استخدام الهواتف الذكية، إلا أن الردود أشارت إلى أنه في الأشهر الإثني عشر المقبلة، ينوي 31% من شباب الشرق الأوسط وشمال أفريقيا استخدام الكمبيوتر اللوحي، بينما يتطلع 74% منهم إلى استخدام الهواتف الذكية، وهذا مقارنة بنسبة 24% فقط ممن ينوون استخدام الكمبيوتر المكتبي. وفي حين أن نمط استخدام الكمبيوتر اللوحي لا يزال بسيطاً، تشير تلك النتائج إلى أن الأجهزة المحمولة عموماً جذابة أكثر من الأجهزة الثابتة التقليدية وأنها قد تساعد على تجاوز عيوب اتصال الإنترنت الثابت وعدم موثوقية شبكات الكهرباء المحلية.
  • وعلى الرغم من وجود رغبة في استخدام تلك الأجهزة المحمولة والمتصلة بالإنترنت في الأشهر الإثني عشر المقبلة، إلا أن الواقع قد يكون مختلفاً، فمن المتوقع أن تكون فعالية التكلفة للأجهزة المشتركة في المنزل أو في مقاهي الإنترنت هي الوسيلة الوحيدة التي يستطيع تحمل تكلفتها هؤلاء الذين يعانون مالياُ.

اختر سؤالاً

استعراض الأسئلة في قائمة x

منهجية البحث

تم إجراء هذا البحث على مرحلتين، تكونت الأولي من مجموعات نقاش استكشافية ونوعية على الإنترنت لنتمكن من بلورة أفكارنا حول هذه الفئات المستهدفة، وتلتها المرحلة الثانية التي تكونت من استطلاع رأي نوعي على الإنترنت وشمل منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

المرحلة الأولي – مجموعة النقاش النوعية على الإنترنت

تناولت تلك المرحلة المواضيع الرئيسية التي تؤثر على هذه الفئة المستهدفة في سبع مجموعات نقاش على الإنترنت تم عقدها باللغة العربية في قطر والكويت وعُمان والجزائر وتونس والعراق وفلسطين من الرابع عشر من يوليو إلى السادس من أغسطس، وقد تم عقد تلك النقاشات دون الإفصاح عن هوية عينة المشاركين من أجل جعلها حرة ومفتوحة.

المرحلة الثانية – استطلاع الرأي النوعي على الإنترنت

تم إجراء البحث باللغتين العربية والإنجليزية من السادس عشر إلى السادس والعشرين من أغسطس عام 2013 مع عيّنة من الشباب (تتراوح أعمارهم بين 18 و30 عاماً) عبر منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وقد تمت إتاحة الاتصال بالإنترنت من أجل تقييم استخدامه وتأثيره عليهم.

شارك في البحث 10,642 شخصاً، قام 3,488 منهم بإنهاء استطلاع الرأي كاملاً والذي تكون من 30 سؤالاً.
بلغ عدد البلدان التي أتي منها المشاركون في استطلاع الرأي على الإنترنت 17 بلداً عبر منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وقد جاءت الردود من البلدان التالية:

شمال أفريقيا (5,725): المغرب والجزائر وتونس وليبيا ومصر.
بلاد الشام (2,900): الأردن وفلسطين وسوريا ولبنان والعراق.
شبه الجزيرة العربية (2,017): السعودية والكويت والبحرين وقطر والإمارات وعُمان (وهي البلدان التي تشكل مجلس التعاون الخليجي) واليمن.

يُرجى ملاحظة أنه قد تم تطبيق المعيار الموحد لتقريب الأرقام وبالتالي قد لا تصل بعض الأرقام الإجمالية إلى نسبة 100%.

أي من الأجهزة التالية تستخدمها بانتظام؟

لقد أصبحت تكنولوجيا المعلومات والاتصالات اليوم منتشرة في جميع أنحاء العالم، بما في ذلك منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وخاصة في أوساط الشباب والموظفين الذين عادة ما يتبنون مبكراً التكنولوجيا والأجهزة التي تعمل بالإنترنت. كما يقود ظهور تلك التكنولوجيا التغيرات في أنماط استخدام المحتوى وتصفّحه. وفي منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، تجاوز معدل استخدام الهواتف الذكية الآن معدل استخدام الهواتف غير المتصلة بالإنترنت بين شباب المنطقة عموماً. وعلى وجه التحديد، فإن الاستخدام الأكثر انتظاماً للهواتف الذكية عبر انحاء منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا يأتي من البحرين (بنسبة 81%) تليها مباشرة عمان (بنسبة 79%) والإمارات (بنفس النسبة 79%) تتبعها لبنان (74%) ثم قطر (72%) فالكويت (71%). ومع ذلك، لا يزال على المشاركين من المناطق الريفية اللحاق بالركب، حيث تنخفض نسبة إستخدامهم للهواتف الذكية بنسبة 10% مقارنةً بالمشاركين من المدن، وأيضاً في شمال أفريقيا حيث يقل معدل استخدام الهواتف الذكية بنسبة 28% عنه في دول مجلس التعاون الخليجي.

عرض المزيد من المحتوى

تعقيبات